روعة الفن المصرى تمثلة الفنانة المصرية فاتن حمامة.

لُقبت الفنانة المصرية فاتن حمامة بـ “سيدة الشاشة العربية”، وقد كان لها علامات بارزة في مجال السينما المصرية..

ولدت “سيدة الشاشة العربية”، الفنانة المصرية فاتن حمامة في إحدى قرى محافظة الدقهلية بالسنبلاوين في شهر مايو 1931، وحين وصولها لعمر السادسة ظهرت ميولها الفنية.

وقد دخلت مسابقة فى مجال التمثيل وهى مسابقة أجمل طفلة بمصر بعد فوزها في هذة المسابقة، أرسلها والدها إلى الموسيقار الكبير محمد عبد الوهاب للتمثيل معه في فيلم “يوم سعيد”، وكان ذلك في عام  1938، وكان عمرها وقتها ثمانية اعوام حيث كان الموسيقار محمد عبد الوهاب يبحث عن طفلة للتمثيل معه في هذا الفيلم، وبعد ذلك قد شاركت فاتن في فيلم “رصاصة في القلب” ثم بعد ذلك فيلم “دنيا”، ثم دخلت بعد ذلك المعهد العالي للتمثيل لاستكمال دراستها فى مجال التمثيل.

 

وبعد ذلك قامت الفنانة المصرية فاتن حمامة بالظهور في الكثير من الأفلام الآخرى، والتي بلغ عددها 94 فيلم، ومن ابرزها: صراع في الوادي، إمبراطورية ميم، دعاء الكراوان، نهر الحب، الأستاذة فاطمة، لا وقت للحب ، ملاك الرحمة، كرسي الاعتراف، لك يوم يا ظالم، بابا أمين، ، لا تطفئ الشمس، يوم حلو ويوم مر، أرض الأحلام، صراع في الميناء، أفواه وأرانب، الطريق المسدود، موعد مع الحياة، أريد حلًا، سيدة القصر، أيامنا الحلوة، لا أنام، موعد غرام، الحرام، ست البيت، طريق الأمل، اليتيمتين، الزوجة العذراء، ولحن الخلود.

 

ولم يقتصر مشوار الفنانة المصرية فاتن حمامة الفنية على الأفلام فقط ، بل قدمت أيضًا بعض المسلسلات، التي كانت نقطة فارقة في عالم الدراما المصرية، والتي كان أشهرها مسلسل ضمير أبلة حكمت، وجه القمر، وايضا حكاية وراء كل باب.

اما بالنسبة عن كثرت تكريم الفنانة المصرية فاتن حمامة، فقد حصلت على الجائزة الأولى للمرأة العربية سنة 2001، وحصلت من لبنان على وسام الأرز عام 1953، كما حصلت على شهادة الدكتوراة الفخرية عام 1999من الجامعة الأمريكية بالقاهرة، وحصلت اضا فى لبنان على وسام الكفاءة الفكرية، إلى جانب حصولها على ميدالية الشرف من قبل كل من الرئيس جمال عبد الناصر و الرئيس محمد أنور السادات وايضا ملك المغرب الحسن الثاني بن محمد، ووسام المرأة العربية من رئيس وزراء لبنان الأسبق رفيق الحريري.

 

واما بالنسبة عن حياتها الشخصية، فقد تزوجت الفنانة المصرية فاتن حمامة عام 1947 من الفنان القدير عز الدين ذو الفقار، وأنجبت منه ابنتها نادية، ولكنهما انفصلا عن بعضهما في عام 1954، بعدما أسسا سويًا شركة إنتاج سينمائية أنتجت لها فيلم موعد مع الحياة، وبعد طلاقها تزوجت من الفنان عُمر الشريف، في 1955، وقد كانوا واحدًا من أشهر الثنائيات الرائعة بالسينما المصرية، وأنجنت منه ابنها طارق.

وفي شهر يناير عام 2015، توفت الفنانة المصرية فاتن حمامة بعد صراع طويل مع المرض، وهذا بسبب أُصابتها بهبوط حاد في الدورة الدموية ،وتوفت في منزلها، عن عُمر يناهز الـ 84 عامًا، لتترك بصمة قوية في السينما المصرية والتليفزيون المصرى ولن يمحي الزمن هذة البصمة.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *